عقد لقاء تعريفي بنظام ادارة المعلومات المالية الحكومية لمستخدمي النظام في وزارة الخارجية

04/09/2012

قامت وزارة المالية الممثلة بمديرية إدارة المعلومات المالية الحكومية بعقد لقاء تعريفي لوزارة الخارجية الواقعة ضمن الحزمة الحادية عشر من الانتشار وذلك امتداداً لنشاطات المشروع الهادفة إلى تطبيق إنتشار النظام في كافة الوزارت والدوائر الحكومية يوم الأحد الموافق الثاني من شهر أيلول لعام 2012 في وزارة الخارجية.

خلال هذا اللقاء قام أمين عام وزارة الخارجية بإلقاء كلمة ترحيبية بفريق المشروع، هذا وقد حضر اللقاء المستخدمين النهائيين للنظام ومدراء المديرات المالية والإدارية وكل من له علاقة بتطبيق النظام كالعاملين بمديريات تكنولوجيا المعلومات والرقابة المالية حيث تراوح عدد الحضور 45 مشارك.

هذا وقد تضمن اللقاء التعريفي عرض للأفلام الوثائقية التي توضح سير وآلية العمل في المشروع، أهم مسارات النظام و الفوائد المتحققة من تطبيق النظام، إضافة إلى إلقاء الضوء على الإنجازات والنجاحات المتحققة على أرض الواقع من تطبيق النظام في الورزات والدوائر الحكومية التي تستخدم النظام فعلياً.

هذا وقد تخلل اللقاء شرح لخطة العمل الرئيسية الخاصة بالانتشار في تطبيق النظام في وزارة الخارجية، وتوضيحاً لمراحل عمل المشروع وأهم أهدافه لإستراتيجية إضافة إلى دوره في تطبيق عمليات رقابية متزامنة ولاحقة على عملية تخصيص الموارد المالية في قانون الموازنة ويذكر في هذا المجال أن النظام يدعم ادارة القرارات المالية، ويمكن الوزارات والدوائر الحكومية من التنفيذ الفعال لوظائف الإدارة المالية والمحاسبية والرقابية إضافة إلى رفع كفاءة العمليات الرقابية على المال العام، وإصدار التقارير المالية لجميع المستويات الإدارية. وتوفـير قاعدة بيانــات مالية شاملة تدعم ادارة القرارات المالية وصنعها في الوقت المناســب و ضمان النظام لشفافية و كفاءة تقييم كافة العمليات المالية والمحاسبية من خلال معايير محددة الملامح و المهام.

وهذا ولقد اختتمت الورشة بجلسة حوارية بين فريق المشروع والمشاركين تم خلالها الوقوف على اراء وملاحظات المستخدميين بخصوص تطبيقات النظام إضافة إلى الإجابة على أسئلتهم واستفساراتهم. هذا وقد أبدى المشاركين المعنيين بتطبيق النظام كل التعاون والحماس للبدء بتطبيق النظام في وزراتهم معربين عن تقديم كل ما يلزم من أجل ما فيه خير هذا الوطن.

 

صور من ورشة وزارة الخارجية