انتقال العمل في نظام إدارة المعلومات المالية الحكومية GFMIS من واجهة العمل الثانوي (الموازي) إلى واجهة العمل الرئيسية في عدد من الوحدات الريادية.

15/03/2011

وحدة الاتصال والانتقال (GFMIS)

انتقال العمل في نظام إدارة المعلومات المالية الحكومية GFMISمن واجهة العمل الثانوي (الموازي) إلى واجهة العمل الرئيسية في عدد من الوحدات الريادية.

على ضوء نجاحات مرحلة التطبيق الموزاي لنظام إدارة المعلومات المالية الحكومية GFMISفي الوزارات والدوائر الريادية، تم مع بداية شهر اذار 2011 العمل في النظام كواجهة عمل واستخدام رئيسية لدى العديد من الوحدات الريادية في كل من دائرة الموازنة العامة، وزارة التخطيط والتعاون الدولي، مديرية مالية محافظة الزرقاء بالاضافة إلى مديرية الايرادات العامة في وزارة المالية.

ويأتي هذا الانتقال بعد فترة العمل الموازي بالنظام إلى جانب الأنظمة المحاسبية المستخدمة والتي استمرت خلال الشهرين الأول والثاني من هذا العام، وذلك للوقوف والتأكد من سلامة مخرجات عمل النظام مقارنة مع التطبيقات الجارية والتي اثبت النظام نجاعتها في التعامل مع الإجراءات المحاسبية الخاصة بالدورة المستندية لعمليات تنفيذ الموازنة العامة وعمليات القبض والصرف واصدار الشيكات المتعلقة بتسديد المستحقات والذي يعتبر أحد المؤشرات الهامة التي تشير إلى سلامة تعامل النظام مع كافة عمليات المدخلات اللازمة المطلوبة لاصدار الشيكات.

وعن انطباعات وردود أفعال عدد من الموظفين العاملين على نظام إدارة المعلومات المالية الحكومية GFMISبوضع النظام كواجهة عمل رئيسية في وحداتهم كان لوحدة الاتصال والانتقال في مديرية إدارة المعلومات المالية الحكومية GFMISاللقاءات التالية مع عدد مستخدمي النظام في تلك الوحدات.

 السيد طارق البطاينة محاسب خزينة - مديرية الشؤون المالية والادارية في وزارة التخطيط والتعاون الدولي يعمل على نظام إدارة المعلومات المالية الحكومية GFMISباصدار الأوامر والحوالات والمناقلات المالية واصدار مستندات صرف الامانات والشيكات حيث اشار السيد البطاينة بأن النظام الجديد اكثر فعالية من الأنظمة المعمول بها، كما انه وفر كثيرا من الحلول لمشاكل ومعيقات العمل المحاسبي.

 وعن الفرق الذي أحدثه تطبيق النظام يقول السيد البطاينة بأن النظام وفر رقابة اكبر على متابعة عمليات الانفاق بالاضافة إلى خاصيته بسحب الشيكات واصدار الوصولات بشكل آلي بخلاف الأنظمة العاملة.

السيد منذر ابو تايه موظف محاسب في مديرية الشؤون المالية والادارية في وزارة التخطيط والتعاون الدولي يتولى متابعة النفقات الجارية والرأسمالية أشار بأن نظام إدارة المعلومات المالية الحكومية GFMISأكثر عملية من الأنظمة التي كانت قائمة وأنه نظام يواكب العصر والتكنولوجيا الحديثة كما أن النظام وفر بيئة عمل واحدة تسهم في تنسيق أكثر بين الدوائر والوزارات هذا بالاضافة إلى ما وفره النظام من التسلسل الالكتروني السلس لاثبات العمليات المالية.

السيد صلاح حرزالله رئيس قسم صندوق الايرادات في مديرية الايرادات العامة في وزارة المالية.

اشاد السيد حرزالله بوضع النظام كواجهة رئيسية للعمل في مديرية الايرادات العامة بالنظر إلى ما يمثله العمل على نظام إدارة المعلومات المالية الحكومية GFMISمن قيمة مضافة في مجال متابعة تدقيق تحصيل الايرادات العامة المحصلة من قبل الوحدات الحكومية وما يوفره من مطابقات آلية للنقود المنقولة هذا بالاضافة إلى ما يوفره النظام من الحصول على اية تقارير مطلوبة في مجالات عمل تدقيق الايرادات والشيكات المرتجعة وغيرها من المزايا التي يمكن الحصول عليها من وضع النظام موضع التطبيق والتي تبرر طول الاجراءات لعدد من التطبيقات العملية على النظام والتي يرى سهولة التعامل معها من خلال الممارسة في العمل على النظام.

السيد جاسر العبادي رئيس قسم المحاسبة في مديرية مالية محافظة الزرقاء والذي يتولى الاشراف على أعمال قسم المحاسبة في المديرية من قبض وصرف الامانات بالاضافة إلى إعداد الخلاصات الحسابية الشهرية واجراء القيود التصحيحية والتي يصف انجاز اعمال قسمه من خلال النظام بدقة المخرجات وكفاءة العمليات التي يجريها النظام هذا بالاضافة إلى الترابط والتكامل الذي يوفره النظام من الحصول على ما تريده من بيانات ومعلومات متعلقة بالايرادات والأمانات والنفقات الخاصة بعمل المديرية.